فضيحة ليون: التحقيق الدولي واجب

 

 

A Note from the Authors:

It has been three weeks since the leaked emails broke in The Guardian.   Yet, it seems the United Nations Security Council is no closer to initiating an internal investigation into the scandal that has surrounded the former head of its Special Mission in Libya, Bernardino León.   We note that in his 9 November Foreign Policy article, Colum Lynch stated that: “Senior U.N. leaders have shown little interest in determining whether the former Spanish foreign minister acted improperly and instead have given the appearance of trying to simply put the embarrassing episode behind them.”   This is despite the further crippling revelations covered in The New York Times.  However, as the Libyan American Public Affairs Council is (curiously the only Libyan lobbying group) filing a complaint with three offices of the United Nations, we request that they file one more.    This would be the UN Ethics Office for the following reasons:

UN ETHICS OFFICE

Our article: Why the UN Must Investigate the Bernardino León Scandal based on its Own Regulations.

 

فضيحة ليون: التحقيق الدولي واجب

عٌين بيرنادينو ليون يوم 14 أغسطس 2014 رئيسآ لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا لإيجاد أرضية مشتركة بين الأطراف المتناحرة سياسيآ في ليبيا، وعقد إجتماعات ماكوكية عديدة في ليبيا ومصر والجزائر وكذلك المغرب، قدم بعدها إقتراحات عديدة كان نهايتها أسماء أعضاء “الحكومة التوافقية” التي لم يوافق عليها أحد لإسباب عديدة بعضها شخصية والأخر لأسباب جهوية ولم يكن هناك سببآ وطنيآ واحدآ لرفض مقترح ليون…وأخرتها إتضح أن السيد ليون لم يأتي بشيئ من عنده، وكان ينفذ أجندة أجنبية يحملها عملاء ليبيون…ليون لم يكن حياديآ في محاولاته لحل الأزمة الليبية

 

UN OATH OF OFFICE -Putting Ethics to Work

UN OATH OF OFFICE -Putting Ethics to Work Page 3 HERE

لذلك فأنه من الواضح أن ما نشرته جريدة “The Guardian” عن ما عرف بـ “Leon Gate”، يعتبر مخالفة واضحة للوائح الأمم المتحدة وبداية بـ “القسم” الذي وقع عليه ليون بشهادة الأمين العام للأمم المتحدة والذي أقر فيه صراحة “أعلن رسميا وأتعهد بأن أمارس المهام المسندة إلي من قبل الأمم المتحدة بكل ولاء وحكمة وضمير، والقيام بهذه المهام وأن يكون سلوكي متناسقآ مع مصالح الأمم المتحدة فقط، ولن أطلب أو أقبل تعليمات فيما يتعلق بأداء واجباتي من أي حكومة أو مصدر آخر خارج المنظمة” ملصق رقم 1

2 B “Regulations Governing the Status, Basic Rights and Duties of Officials other than Secretariat Officials, and Experts on Mission”

2 B “Regulations Governing the Status, Basic Rights and Duties of Officials other than Secretariat Officials, and Experts on Mission” HERE

 

كما خالف السنيور ليون ما نصت عليه القاعدة 2 (ب) من “اللوائح المنظمة لوضع وحقوق والواجبات الأساسية للمسؤولين بخلاف مسؤولين الأمانة، وخبراء البعثات” والتي نصت على أنه لايحق للمسؤولين والخبراء إلتماس أو قبول تعليمات من أي حكومة أو من أي مصدر آخر خارج المنظمة ملصق رقم 2

GUIDANCE FOR EFFECTIVE MEDIATION Page 10 Impartiality

GUIDANCE FOR EFFECTIVE MEDIATION Page 10 Impartiality HERE

وخالف كذلك “دليل الأمم المتحدة لوساطة فاعلة” “UN Guidance for Effective Mediation” الصادر عن السكرتير العام بانكي مون في سبتمبر 2012 حيث جاء تحت عنوان “أساسيات الوساطة” “Fundamentals of Mediation” أن يلتزم “الوسيط” بالحيادية “Impartiality” والتي أعتبرها الدليل ركن الوساطة. حيث جاء في الصفحة 10 من الدليل “الحياد هو حجر الزاوية في الوساطة، فإذا أعتبرت عملية الوساطة على أنها منحازة، فسيؤدي ذلك إلى تقويض إي تقدم ملموس لحل النزاع.” ملصق رقم 3

وفعلآ عدم حيادية السنيور ليون وتلقيه أوامر من حكومة أجنبية لخدمة مصالحها عن طريق بعض الليبيين، أدى إلى تقويض عملية حل النزاع في ليبيا… ليون أضاع على ليبيا 14 شهرآ ونصف…شهدت فيها ليبيا دمارآ كبيرآ في بنغازي والمناطق الغربية والجنوبية…وتفككت الروابط الإجتماعية بسبب الحروب…ليون شخصيآ والأمم المتحدة بصفتها من أعطت ليون الشرعية مسؤولان عن ما شهدته ليبيا من خسائر في الأرواح والأموال… ولو أن السيد ليون إنتهج طريق الحيادية والموضوعية وأنجز مهمته بصفة “الوسيط…الحيادي…الأمين” لما كان حال ليبيا على ما هي فيه الأن من دمار… وعودة صبيان القذافي تحت لواء “الجيش الوطني” و “جيوش القبائل”…وتعطيلآ للنهوض بالحياة الإقتصادية… ودفع الإقتصاد نحو الإنهيار ناهيك عن إشتداد النزاع المسلح الذي أباد كثيرآ من الشباب وزاد من عدد المشردين، وأسوء ما حدث خلال هذا الوقت الذي أضاعه السيد ليون والأمم المتحدة هو زرع الفرقة والجهوية بين الليبيين…شيئ من الصعب إعادته إلى مساره الأول إلا بخلق أرضية من الثقة والتعاون…صعبة الوصول

والغريب في الأمر وحتى بعد إنكشاف “فضيحة ليون” لازالت الأمم المتحدة ترى في نفسها الوسيط المحايد، ولم تعلن عن نيتها في التحقيق في الأمر حتى بعد أن أعترف السنيور ليون بأن ماسرب من إيميل يخصه، وأقل شيئ يمكن أن تقوم به الأمم المتحدة هو تطبيق لوائحا بعد ثبات مخالفة ليون لها وتطبيعا عليه والتي تقضي بفصله من مهمته…ولكن الأمم المتحدة إكتفت بتصريحاتها بأن السيد بانكي مون كان على علم بما كان يقوم به السنيور ليون، وأن السنيور ليون كان “محايدآ” رغم أنه خالف اللوائح التي أصدرتها الأمم المتحدة

ويبدوا أن كثيرين، وأنا منهم، خدعهم السيد ليون بشكله الساذج فكتبت له خطابآ تحت عنوان “الوصايا الخمسة للسيد ليون لحل المشكلة الليبية”، ونشر على هذا الموقع، إعتقادآ مني بأن السنيور ليون سيسمع وصية من ليبي ليست له مصلحة إلا مصلحة الجميع وليس له حلمآ إلا رؤية ليبيا موحدة يسودها العدل والمساواة والتقدم والرخاء…ولكن السنيور إستمع لبعض الليبيين الذين كانوا يروجون لأنفسهم ولمصالح الأخرين

لذلك وعلى المستوى الدولي فعلى الليبييون الذين تهمهم مصلحة بلادهم أن يجتهدوا في إيجاد كل الطرق لمحاسبة السيد ليون والأمم المتحدة وليبدأوا بمكاتبة “Ethics Office””مكتب الأخلاقيات” بالإمم المتحدة على ethicsoffice@un.org وسنقوم بتزويدكم عن الطرق الأخرى لفتح شكاوي ودعاوى ضد السنيور والأمم المتحدة

أما السادة أعضاء المؤتمر والبرلمان ومن إمتهن السياسة في هذا الزمن التعيس ومارسها بكل نذالة ودموية ولا يهمه إلا مصالحه الشخصية والجهوية ناهيك عن خدمته لمصالح أجنبية…عليكم جميعآ أن ترحلوا وتتركوا تسيير أمور الدولة لأناس همهم خدمة الأخرين…لأنكم نسيتم الوطن…وضعفائه…وأرامله..وأيتامه…وشهدائه…كل أولئك كانوا في أعناقكم فتنصلتم منهم وأضعتم حقوقهم

 

Parts of this op/ed article is reproduced in accordance with Section 107 of title 17 of the Copyright Law of the United States relating to fair-use and is for the purposes of criticism, comment, news reporting, teaching, scholarship, and research.

 

 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: